تويتر و فايسبوك : نريد للشبكات الاجتماعية أن تصبح بيئة “معادية للإرهابيين”

المواطـــن24 – رويترز

أكدت شركة فيس بوك، أنها تريد جعل منصتها للتواصل الاجتماعي “بيئة معادية” للإرهابيين، وذلك في بيان أصدرته بعد الهجوم الإرهابي الذي وقع في لندن، ومطالبة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي شركات الانترنت باتخاذ إجراء.

وردت ماري على الهجوم الإرهابي بالمطالبة بإصلاح الإستراتيجية المستخدمة في مكافحة الإرهاب، بما في ذلك طلب بزيادة الضوابط الدولية للانترنت قائلة إن “شركات الانترنت الكبيرة مسؤولة إلى حد ما عن إعطاء الفكر المتطرف مجالاً للانتشار”.

فيما قال مدير السياسة في فيس بوك سيمون ميلنر  في بيان عبر البريد الإلكتروني: “نريد أن يكون فيسبوك بيئة معادية للإرهابيين”.

وأضاف ميلنر “نعمل بشكل فعال لحذف المحتوى الإرهابي من منصتنا بمجرد علمنا به من خلال استخدام مزيج من التكنولوجيا والمراجعة البشرية، وفي حالة علمنا بحالة غير عادية تنطوي على أذى وشيك لسلامة شخص ما نخطر جهات إنفاذ القانون”.

ومن جانبه أكد موقع تويتر أنه يعمل على معالجة انتشار الدعاية المتشددة على موقعها الالكتروني.

وقال رئيس السياسة العامة لتويتر في بريطانيا، نيك بيكلس: “ليس للمحتوى الإرهابي مكان في تويتر”.

ولفت بيكلس إلى أن “تويتر أوقفت في النصف الثاني من 2016 نحو 400 ألف حساب”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد في نفس التصنيف