رفضت الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (ناتو) عرضاً تقدم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لاستضافة القمة السنوية للحلف في تركيا العام المقبل، حسبما ذكرت صحيفة (دي فيلت) الألمانية اليوم الأربعاء نقلاً عن دبلوماسيين من الحلف على دراية بهذا الأمر. وتعد تركيا واحدة من الدول الأعضاء التي عرضت إمكانية استضافتها للقمة السنوية.

ونقلت الصحيفة عن المصادر قولها انهم لا يرغبون في تعزيز المكانة الدولية لتركيا، ويريدون تجنب الانطباع بأن التحالف يدعم السياسات الداخلية للحكومة التركية.

يذكر أن الناخبين الأتراك اتفقوا على الإصلاحات الدستورية في استفتاء، عقد الشهر الماضي، مش شأنه أي يوسع صلاحيات الرئاسة إلى حد كبير، مما أثار المخاوف بشأن الضوابط والتوازنات، واستبداد أردوغان المتزايد.

ووفقاً للتقرير فإن بلجيكا مستعدة لاستضافة القمة في بروكسل عام 2018.

وأضاف التقرير أن وزراء دفاع الناتو سيتخذون قراراً حول مكان انعقاد القمة في اجتماعهم الدوري في نهاية يونيو المقبل.